الجيش العراقي يقوم بتحرير اخر المدن المسيطر عليها جماعات داعش الأرهابية


قال بيان صادر عن الحكومة العراقية إن الجيش العراقي استولى على بلدة راوة، وهي آخر بلدة باقية تحت سيطرة داعش، وقد بدأت عملية تحرير البلدة يوم 11 نوفمبر.

وقال الجنرال عبد الامير رشيد يار الله في بيان صادر عن قيادة العمليات المشتركة ان "الجيش العراقي" حرر راوة تماما ورفع العلم العراقي فوق مبانيه ".

وكان الجيش العراقي اعلن السبت ان وحدات الجيش والحشد الشعبي اطلق "عملية واسعة النطاق" لتحرير منطقة الرمان ومدينة راوة.

وكانت مدينة راوة لبعض الوقت معقل داعش الوحيد المتبقي في العراق، وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي اعلن في اواخر تشرين الاول / اكتوبر الماضي بدء عملية لاستعادة بلدتي راوة والقائم الغربيتين اللتين وصفتهما بانها موطئ داعش الاخير في البلاد.

واستعيدت القاعدة في بداية تشرين الثاني / نوفمبر، وبعد ذلك قالت القوات العراقية إنها تسيطر على نقاط التفتيش على الحدود العراقية السورية.


ليست هناك تعليقات