الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية واليابان تجري تدريبات عسكرية مشتركة "رسالة تهديد الي كوريا الشمالية"


تقوم الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية واليابان بعمل تدريبات عسكرية مشتركة، والتى تجرى هذا الاسبوع ليست روتينية فقط كما تدعي كوريا الجنوبية بل تهدف الى ارسال "رسالة الى كوريا الشمالية".

وبدأت اربع مدمرات من القوات البحرية الكورية الجنوبية والامريكية واليابانية بعمل تدريبات عسكرية، وقال مسؤولون في وزارة الدفاع الكورية الجنوبية لوكالة انباء يونهاب ان المناورات تهدف الى اعدادهم لهجوم بالصواريخ الباليستية علي كوريا الشمالية، وتم وضع قاذفة القنابل B-52 في حالة تأهب على مدار 24 ساعة.

وقال رئيس اركان الجيوش الكورية الجنوبية فى مقابلة مع وكالة انباء يونهاب ان "التدريبات تهدف الى الاستعداد لمواجهة تهديدات كوريا الشمالية النووية والصاروخية المتزايدة وفقا للاتفاق الذى تم التوصل اليه خلال الاجتماع الاستشارى الامنى ال 48 بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة فى اكتوبر 2016".

وذكرت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية ان المناورات لن تشمل اطلاق اية صواريخ حية ولكن بدلا من ذلك نقوم بعمل سيناريو، تكتشف فيه القوات الكورية واليابانية والامريكية اطلاق صاروخ وتبادل المعلومات مع بعضها البعض.


ليست هناك تعليقات

'; (function() { var dsq = document.createElement('script'); dsq.type = 'text/javascript'; dsq.async = true; dsq.src = '//' + disqus_shortname + '.disqus.com/embed.js'; (document.getElementsByTagName('head')[0] || document.getElementsByTagName('body')[0]).appendChild(dsq); })();