مصر تنجح في اتمام المصالحة بين فتح وحماس في القاهرة


اتفقت حركة فتح وحماس على عمل حكومة وحدة وطنية فى غزة بالضفة الغربية لنهر الاردن ليشغلها الحرس الرئاسى للرئيس محمود عباس.

وقال رئيس وفد حركة فتح ان "الاتفاق سيسمح لحكومة الوحدة الوطنية بالقيام بمهامها بشكل كامل في قطاع غزة والضفة الغربية في الاردن".

واعلنت وزارة الاعلام المصرية ان حكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية ستبدأ عملها في موعد لا يتجاوز الاول من كانون الاول / ديسمبر المقبل.

ومن جهة اخرى، وافق حركة فتح وحماس على جعل حكومة الوحدة مسؤولة عن معبر رفح الحدودي في غزة في الاول من تشرين الثاني / نوفمبر المقبل.

وفي العاشر من تشرين الاول / اكتوبر، بدأت حركتا حماس وفتح الفلسطينية جولة جديدة من مفاوضات المصالحة في اطار وساطة السلطات المصرية التي تهدف الى استئناف عمل حكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية في قطاع غزة الذي عززته اللجنة الرباعية للشرق الاوسط، ويجتمع الجانبان في العاصمة المصرية من اجل وضع حد لانقسامهما منذ عشر سنوات باسم السلطة الوطنية الفلسطينية الموحدة.

وفي بيان مشترك صدر في سبتمبر الماضي، دعا الممثلون الخاصون للجنة الرباعية المعنية بالشرق الأوسط إلى إعادة توحيد الأحزاب الفلسطينية التي تسيطر على قطاع غزة والضفة الغربية تحت قيادة السلطة الفلسطينية، وعلاوة على ذلك، أعلنت حماس في 17 سبتمبر عن بدء مفاوضاتها مع حركه فتح لإجراء انتخابات عامة في فلسطين.


ليست هناك تعليقات

'; (function() { var dsq = document.createElement('script'); dsq.type = 'text/javascript'; dsq.async = true; dsq.src = '//' + disqus_shortname + '.disqus.com/embed.js'; (document.getElementsByTagName('head')[0] || document.getElementsByTagName('body')[0]).appendChild(dsq); })();