داعش تعلن مسؤوليتها عن الأنفجار الذي حدث بالقرب من استاد للكريكيت في كابول


ذكرت وكالة انباء خاما ان داعش اعلنت تحمل مسؤوليتها الانفجار الذى وقع بالقرب من استاد للكريكيت فى كابول يوم الاربعاء.

ذكرت وسائل الاعلام المحلية اليوم ان داعش اعلنت مسؤوليتها عن الانفجار بالقرب من استاد للكريكيت فى كابول يوم الاربعاء.

وأفادت وكالة أنباء خاما أن مقاتلي داعش أصدروا بيانا قالوا فيه إن العديد من ضباط المخابرات قتلوا أو جرحوا في الانفجار الذي لم يتطابق مع المعلومات الرسمية التي قدمتها قوات الأمن الأفغانية التي قالت إن حارس أمن واحد فقط بين الضحايا.

وقد انفجرت القنبلة على يد انتحارى يدعى عباس خراسانى، ووقع الانفجار عند نقطة تفتيش بالقرب من الملعب، وذكر مسؤولو الامن الافغان ان الهجوم ادى الى مصرع ثلاثة اشخاص من بينهم احد افراد الامن واصابة ستة اخرين.

تجدر الاشارة الى ان افغانستان تعانى منذ فترة طويلة من الوضع السياسى والاجتماعى والامنى غير المستقر بسبب التمرد المسلح المتصاعد، بما فى ذلك حركة داعش وطالبان وتقوم قوات الدفاع والأمن الوطنية الأفغانية بعمليات مشتركة لمكافحة الإرهاب في جميع أنحاء البلاد.


ليست هناك تعليقات

'; (function() { var dsq = document.createElement('script'); dsq.type = 'text/javascript'; dsq.async = true; dsq.src = '//' + disqus_shortname + '.disqus.com/embed.js'; (document.getElementsByTagName('head')[0] || document.getElementsByTagName('body')[0]).appendChild(dsq); })();