لواء: الجيش المصري لديه حق التدخل العسكري في ليبيا ودعم الجيش الليبي



قال اللواء محمود خلف، الذي أصبح الآن بمثابة المستشار في أكاديمية ناصر العسكرية العليا بالقاهرة، مصر لديها الحق في القيام بتدخل عسكري في ليبيا وتقديم المساعدة العسكرية للجيش الليبي، حيث أن الإرهابيين العاملين في البلاد يشكلون تهديدا مباشرا لأمن مصر.


وإن مصر تقدم المساعدة للجيش الليبي وفقا للمادة 51 من الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة الذي يمنح حقا أصليا للدفاع الفردي والجماعي عن النفس ضد تهديد عسكري قادم من البلد المجاور.

وقال محمود خلف، ضابط سابق، الى ان مصر تقدم مساعدات مختلفة للجيش الليبي دون مزيد من التفاصيل حول هذه القضية، وقال ان هذه المساعدات يمكن ان تقدم الى ان يتخذ مجلس الامن الدولى الاجراءات اللازمة لمواجهة التهديد الارهابى على الاراضى الليبية والحفاظ على السلام والامن.

وكان مساعد وزير الخارجية المصري طارق القوني اعلن الاربعاء الماضي ان ليبيا اصبحت ملاذا للارهابيين الذين يشكلون تهديدا مباشرا لمصر  وفى حديثه فى اجتماع عقد فى مقر الامم المتحدة بنيويورك حول "تحديات مكافحة الارهاب فى ليبيا"، ذكر على المسيحيين في مصر في مايو الماضي، ومحاولة عدد من السيارات المفخخة لدخول الأراضي المصرية من ليبيا في بداية هذا الأسبوع.

ووفقا للواء محمود خلف، فإن الضربات الجوية للقوات الجوية المصرية تسمح للجيش الليبي باستعادة مناطق جديدة من الإرهابيين، كما حدث على وجه الخصوص مع قاعدة الجفرة الجوية في جنوب البلاد.

وقال "ان امن واستقرار مصر يعتمدان على امن واستقرار ليبيا، فمن المستحيل تجاهل حدود مشتركة تمتد على اكثر من الف كيلومتر، ولن تسمح مصر ل ليبيا بأن تصبح ملجأ للجماعات الارهابية والميليشيات التي تدعمها قطر".

وأضاف خلف أن القاهرة ملتزمة بمساعدة الجيش الليبي تحت قيادة اللواء خليفة حفتر للسيطرة على كامل البلاد، كما أعرب عن ثقته بالدعم الدولي لعمليات مصر في ليبيا.

"إن المجتمع الدولي يدعم جهود مصر في مكافحتها للإرهاب، خاصة وأن أوروبا تخشى انتشار هذه الظاهرة في جنوب البحر الأبيض المتوسط، وتسعى إلى وقف تدفق المهاجرين غير الشرعيين، ومعظمهم من الساحل الليبي ".


ليست هناك تعليقات