ليبيا: الإعلامية غالية بوزعكوك تنفي أن تكون لديها صفحات أخري علي الفيسبوك



كتبت / غالية بوزعكوك

عبرت الإعلامية الليبية الشابة غالية بوزعكوك عن إمتعاضها لاستمرار صفحات مزورة تحمل نفس اسم صفحتها الشخصية على موقع "فيسبوك" فى نشر الشائعات و خطاب الكراهية وصور الشخصية له مع تصديق بعض الناس لما تنشره من "ترهات و أراجيف".


للأسف تعبت جدا وراء تعطيل هذه صفحات وأغلقت 10 صفحات الوهمية التي تستغل اسمي وصوري، إلا أنني صدمت بوجود الكثير من الحسابات الوهمية.

وفى إيجاز توضيحي اليوم الإثنين نسخة عنه مرفقا بصورة عن صفحات المزورة، كشفت بوزعكوك عدد عن القائمين على هذه صفحات معبرة عن أسفها لكون القائمين عليها لا أعرفهم من يتبعون.

ودعت بوزعكوك فى ختام حديثها كل رواد مواقع التواصل الإجتماعي وخاصة موقع "فيسبوك" إلى تحري الدقة وعدم الإنجرار وراء أي صفحات تحمل أسمه إلا بعد التأكد من الصفحة الحقيقة.





ليست هناك تعليقات

'; (function() { var dsq = document.createElement('script'); dsq.type = 'text/javascript'; dsq.async = true; dsq.src = '//' + disqus_shortname + '.disqus.com/embed.js'; (document.getElementsByTagName('head')[0] || document.getElementsByTagName('body')[0]).appendChild(dsq); })();