روسيا تأمل في مواصلة التعاون بشأن خفض إنتاج النفط مع المملكة العربية السعودية



روسيا مستعدة لمواصلة التعاون مع السعودية فى خفض انتاج البترول حيث ان البلدين قد وفيا بنجاح بمسؤولياتهما بموجب الاتفاقية المبرمة بين الدول الاعضاء فى منظمة الدول المصدرة للبترول / اوبك / والدول غير الاعضاء فى الاوبك / فالنتينا ماتفينكو / وفقا لما ذكره رئيس مجلس الشيوخ فى البرلمان الروسى اليوم الاحد.

وفي وقت سابق من اليوم، التقى ماتفينكو مع الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز آل سعود في الرياض، حيث قال فالنتينا ماتفينكو رئيس مجلس الشيوخ الروسى اليوم الاحد ان روسيا تفضل زيادة التعاون مع السعودية بشأن خفض انتاج البترول.

واضاف "يمكن القول ان روسيا والسعودية تصرفتا كضامن لهذا الاتفاق، على انتاج النفط، وقال يجب أن نعترف بأن المملكة العربية السعودية قد نفذت بالكامل التزاماتها، وكذلك روسيا، في خفض إنتاج النفط، حيث قال اننى واثق من ان التعاون سيستمر فى المستقبل لان احدا لا يهتم بمجريات الاحداث الفوضى ".

وذكرت وسائل الاعلام نقلا عن مصادر مطلعة ان السعودية تريد من اوبك تمديد اتفاقها على خفض انتاج النفط الى النصف الثانى من عام 2017.

في نوفمبر / تشرين الثاني 2016، توصلت الدول الأعضاء في منظمة الأوبك إلى اتفاق لخفض إنتاج النفط بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا في النصف الأول من عام 2017 لتعزيز أسعار النفط العالمية.

وقد حظيت اتفاقية منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) بتأييد 11 دولة غير اعضاء في منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) انضمت الى الاتفاق من خلال وعدها بخفض انتاج النفط بمقدار 558 الف برميل يوميا. وتعهدت روسيا بخفض الانتاج بمقدار 300 الف برميل يوميا. وقد نفذت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) بالفعل التزامها بينما نفذت بلدان غير الكارتل أكثر من نصف التخفيضات المتفق عليها.


ليست هناك تعليقات